رباح يدعو لتشكيل مجلس للإشراف على تنفيذ خطة عمل لتطوير النقل البحري

رباح يدعو لتشكيل مجلس للإشراف على تنفيذ خطة عمل لتطوير النقل البحري

و.م.ع – الرباط

دعا وزير التجهيز والنقل واللوجستيك، عزيز الرباح، إلى تشكيل مجلس يشرف على تنفيذ خطة العمل الواقعية الرامية لتطوير قطاع النقل البحري.

وأوضح بلاغ لوزارة التجهيز والنقل واللوجيستيك أن الرباح دعا، أيضا، في كلمة بمناسبة الاجتماع الخامس للجنة قيادة الدراسة المتعلقة باستراتيجية قطاع النقل البحري المغربي وتطوير الأسطول الوطني، الذي انعقد مؤخرا بالرباط، إلى البدء فورا في عدد من الإجراءات ذات الأولوية لاستعادة الثقة وإعطاء رؤية واضحة للفاعلين الخواص وإلى تنظيم ندوة لتقديم الحصيلة في ماي 2016.

وأبدى المشاركون في هذا الاجتماع، حسب البلاغ، آراءهم وملاحظاتهم حول ميادين الاشتغال التي تطرقت لها خطة العمل، والمتمثلة في الإطار التنظيمي والمؤسساتي، والربط والسوق، والخدمات ذات القيمة المضافة، والكفاءات والخبرة وأخيرا التنافسية، والتي تم تنزيلها إلى 20 إجراء.

تشخيص الوضع الحالي للنقل البحري المغربي

وذكر الرباح أن هدف هذه الدراسة يتجلى في وضع الخيارات الاستراتيجية الكبرى لتطوير قطاع النقل البحري المغربي للشحن والركاب، علاوة على اقتراحات وتوصيات للتنفيذ تكتسي طابعا مؤسساتيا وتنظيميا وكذا منظماتيا من جهة، وطابعا عمليا من جهة أخرى.

ومرت هذه الدراسة، يضيف البلاغ، عبر ثلاث مهام تتمثل أولاها في تشخيص الوضع الحالي للنقل البحري المغربي بالنسبة للعنصرين المهمين لحركة النقل البحري للشحن والركاب تحديد التحديات والرهانات الأساسية لقطاع النقل البحري، والثانية في تحديد الخيارات الاستراتيجية الممكنة لتنشيط النقل البحري للشحن والركاب واختيار الخيار الأنسب، والثالثة في تنزيل الاستراتيجية المختارة إلى خطة عمل واقعية من أجل تطوير الاسطول البحري الوطني.

وخلال هذا الاجتماع، الذي عرف حضور ممثلي مختلف القطاعات الوزارية والمؤسسات العمومية ومديري ومسؤولي وزارة التجهيز والنقل واللوجستيك إضافة إلى المهنيين وممثلي القطاع الخاص المعنيين، قدم مكتب الدراسات نتائج المهمة الثالثة المتعلقة بخطة العمل الواقعية الرامية إلى تطوير الاسطول البحري الوطني.

 

اكتب تعليق

اكتب تعليق

© 2011 - 2015, موروكو وورلد نيوز,جميع الحقوق محفوظة

الصعود لأعلى