الفن التشكيلي المغربي ضيف شهر يوليوز بالمتحف الوطني الأردني للفنون الجميلة

الفن التشكيلي المغربي ضيف شهر يوليوز بالمتحف الوطني الأردني للفنون الجميلة

الرباط – و. م. ع.

اختار المتحف الوطني الأردني للفنون الجميلة، إبداعات من الفن التشكيلي المغربي لتكون ضيف شهر يوليوز الجاري، وذلك ضمن معرض (فنانو الشهر)، الذي ينظمه المتحف شهريا.

وقال مدير عام المتحف، خالد خريس، في تصريح لوكالة الأنباء الأردنية (بترا)، اليوم الأحد، إن اختيار أعمال تشكيلية مغربية لهذا الشهر، جاء للتعريف بالفنون التشكيلية المحلية والعربية والعالمية، موضحا أن المعرض سيقدم العديد من الأسماء الفنية اللامعة في الفضاء التشكيلي المغربي الرحب المتنوع الأساليب والتجارب والخبرات والابتكارات .

وأضاف خريس أن المعرض يسلط الضوء على إبداعات الفنانين الهاشمي عزة وفريد بلكاهية وعبد الله صدوق وعمر يوسفي وناجية المهاجي وسعاد العشيري ومحمد مرابطي ومهدي القطبي وأبو علي عبد العزيز، مشيرا إلى أن أعمال هؤلاء الفنانين هي من بين المجموعة الفنية الدائمة للمتحف.

وذكر بأن المتحف كان قد عرض خلال الأشهر الأربعة الماضية من العام الحالي، مجموعة من أعمال فناني الامارات العربية المتحدة والكويت والجزائر، مشيرا إلى أن هذا النهج في التعريف بالحركة الفنية التشكيلية سيستمر في الاشهر القادمة، بحيث يتم اختيار كل شهر دولة من الدول التي يقتني المتحف اعمالا لفنانيها في مختلف أنواع الفنون من رسم وتصوير ونحت وفوتوغرافيا وغرافيك، علما بأن عددها يزيد على 65 دولة .

اكتب تعليق

اكتب تعليق

© 2011 - 2015, موروكو وورلد نيوز,جميع الحقوق محفوظة

الصعود لأعلى